زووم بريس            بنكيران و شباط في برنامج الخيط الابيض            سيارة عملاقة "ولاه أوباما باباه ما عندو" تتجول بالرباط            هل تنفع المواسات في انقاد افلاس المنظومة التعليمية            تم توقيف سيارة من نوع مقاتلة بالمناطق الحدودية الشرقية بين المغرب والجزائر محملة بكمية من الحديد             وكالة إشهارية تستعمل شبيهة أميناتو حيضر في لوحة إشهارية            القاء القبض على عشاب بتهمة اعداد دردك مسمن مؤخرات النساء             حمار يلج القسم و يريد ان يتسجل في الماستر مستقبلا             إعتصام ثلاثة صحافيين من البيان أمام النقابة الوطنية للصحافة            كبش يجرب حظه في مدرسة سد الخصاص           
كواليس زووم بريس
جلسة المصالحة تجمع بنشماس و تيار المستقبل

 
صوت وصورة

فيديو من مخبأي الخلية الإرهابية الموالية لـ "داعش" المفككة بالحوز


الملك عبد الله يشكر الملك محمد السادس لموقفه حول القدس


المديرية العامة للأمن الوطني أحدثت في 16 ماي 1956 .. صور نادرة


نبيل بنعبدالله : الإصلاح ماشي فقط فاللغة والقانون الإطار خاصو يدوز


انهيار منزل من ثلاث طوابق بالفقيه بنصالح

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

نجيب محفوظ... إيقاع حياة منتظم مثل دقّات "بيغ بن"

 
أسماء في الاخبار

خبايا و فضائح قضية "حمزة مون بيبي"

 
كلمة لابد منها

إجماع تام على إدانة حرق العلم الوطني بباريس

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

علي لطفي: " المعلمون الشباب: مستقبل مهنة التعليم"

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

مطالب بفتح تحقيق بشأن هلاك سيدة وجنينها بالمركز الإستشفائي بسيدي قاسم

 
من هنا و هناك

قصة "ماتا هاري" فتاة الليل التي أصبحت أشهر جاسوسة في التاريخ

 
مغارب

مؤتمر برلين حول ليبيا جعجعة بلا طحين

 
المغرب إفريقيا

اجتماع بأبوجا مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا حول مشروع خط أنبوب الغاز بين نيجيريا والمغرب

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

تشجنات بين الملوثين الكبار و الصغار في مؤتمر المناخ بباريس في أفق الخروج باتفاق الجمعة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 دجنبر 2015 الساعة 58 : 08




يبدو ان الشرخ التاريخي بين بلدان الجنوب والشمال ما زال كبيرا في مؤتمر الامم المتحدة حول المناخ في باريس وسيتعين على وزراء 195 دولة تجاوزه ان ارادوا التوصل الجمعة كما هو مقرر الى اتفاق عالمي لانقاذ الكوكب من الكوارث المناخية.

 

فقبل ساعات على الاستحقاق ما زال التوافق على اتفاق لاحتواء ارتفاع حرارة الكوكب يبدو صعبا المنال بسبب بروز توترات بين بلدان الشمال والجنوب.

 

وقبل بدء ليلة من المفاوضات اكدت دول نامية مجددا مساء الاربعاء وبقوة انها لا تريد وضعها على قدم المساواة مع دول الشمال المسؤولة تاريخيا عن ارتفاع حرارة الارض وتملك مزيدا من الوسائل لمواجهة ذلك.

 

وقال براكاش جفاديكار وزير البيئة في الهند البلد الاساسي في المفاوضات انه "لا يمكن اعداد اتفاق دائم مع تخفيف المسؤوليات التاريخية وبوضع الملوثين والضحايا في المستوى نفسه".

 

واعتبر الوزير الماليزي غورديال سينغ نيجار الذي تحدث باسم نحو عشرين دولة نامية ان النص يشير الى المسؤولية المشتركة لكنها مختلفة" عن اتفاقية الامم المتحدة المتعلقة بالمناخ في 1992 التي تنص على ان التحرك المناخي يقع في الدرجة الاولى على البلدان المتطورة.

 

وقال محذرا "ان حاولتم بصورة مباشرة وغير مباشرة او باي شكل اخر" التخلي عن "هذه النقطة الاساسية (...) لن يكون امامنا اي خيار اخر سوى المقاومة".

 

وان كان هناك اجماع حتى الان على الاشادة بتنظيم جلسات النقاش من قبل فرنسا، فان المحادثات كانت مضنية حول المواضيع السياسية مثل مساعدة بلدان الجنوب والجهود لتقليص انبعاثات الغازات السامة المسؤولة عن ظاهرة الاحتباس الحراري في العالم.

 

ومسألة التمييز تطغى على هذين الموضوعين، فالشمال يريد ان تسهم البلدان الناشئة في التمويل فيما يطالب الجنوب بان لا يعوق تقليص انبعاثات غازات الدفيئة تنميتها، ما يؤدي الى مطالبة الدول المتطورة بتحرك اكبر.

 

ولتفادي خطر الكوارث في حال ارتفاع حرارة الكوكب بشكل غير مضبوط، ينبغي ان يتيح الاتفاق تسريع نمو الطاقات المتجددة والتخلي التدريجي عن الطاقات الاحفورية، مثل الفحم والنفط والغاز، المسؤولة عن سخونة المناخ.

 


 قبل النص الاخير ؟

 

 

والهدف هو الحد من ارتفاع ميزان الحرارة العالمي بدرجتين مئويتين او اقل بغية تفادي التبعات الاكثر كارثية للاختلال المناخي الذي بات ملحوظا مثل تزايد الفيضانات وموجات الجفاف وذوبان الكتل الجليدية ما يشكل خطورة على الانتاج الزراعي والثروات البحرية في العديد من المناطق.

 

واعلن دنيس لوي وزير البيئة في باربادوس في جلسة موسعة "لن نوقع اي اتفاق يعني انقراضا محتوما لشعبنا".

 

ودعا لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي ورئيس مؤتمر الامم المتحدة حول المناخ رؤساء الوفود الى "الاستفادة من هذه الليلة لاحراز تقدم حول النقاط السياسية".

 

وقال فابيوس ان الهدف هو التوصل "غدا (الخميس) مع بداية بعد الظهر الى صيغة جديدة للنص" بغية التوصل الى تبني نهائي للاتفاق بحلول الجمعة في الساعة 17,00 بتوقيت غرينتش. وذلك يفترض ان يكون بحسب قوله "النص ما قبل النهائي" اي قبل نص الاتفاق النهائي.

 

وقد قدمت الاربعاء مسودة اتفاق جديدة صاغتها فرق الرئاسة الفرنسية في المؤتمر ونحو عشرين وزيرا ساعدوا في تسهيل هذه المهمة.

 

وكانت المنظمات غير الحكومية حذرت من خطر عدم التوصل الى توافق على اصغر عامل مشترك، لا سيما وان مشروع النص يتضمن "خيارات طموحة جدا واخرى اقل طموحا".

 

وقال المتحدث باسم مجموعة افريقيا سيني نافو لوكالة فرانس برس "انه نص وسيط، (...) سنمضي طوال الليل في دراسته وسنرى غدا اي نص اخر سنتمكن من انتاجه".

 

وفي ليل الاربعاء الخميس كان على الوزراء "التركيز قبل كل شيء على الاختلاف، طموح الاتفاق والتمويلات" بحسب فابيوس مشيرا الى النقاط الصعبة في المحادثات.

 

وفي ما يتعلق بالمساعدة المالية لبلدان الجنوب هناك اسئلة عديدة: كيفية احتسابها (قروض، هبات)، اي دول يتوجب ان تسهم فيها، وكيفية توزيعها بين التكيف مع الاختلال المناخي (سدود، بذور زراعية، نظام انذار للارصاد الجوية...) وخفض انبعاثات الغازات السامة.

 

وباسم مجموعة 77 والصين (134 دولة ناشئة ونامية) عبرت وزيرة البيئة الجنوب افريقية ادنا موليوا عن اسفها لان النص لا يضمن في هذه المرحلة "اي رؤية واي زيادة كبيرة في التمويلات".

 

وكالات








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



المغرب يطرح مناقصة لشراء 300 ألف طن من القمح

مخيم للاجئين على ماشرف البرلمان بالرباط

المفكر والكاتب الجزائري واسيني الأعرج : الإسلاميون لم يقوموا بالثورة بل ركبوا عليها

مراجعات فكرية: اشتباك سلفي حول "طواغيت الخوارج بالمغرب"

مغاربة البيرو يحتفلون بالعيد في أجواء سَمِحة

توقيف رجل أمن على خلفية شبكة الكوكايين بتمارة

المريزق المصطفى: من قتل محمد...؟

المغرب ملاذ لكبار المجرمين الإسرائيليين

من صورة لصورة- معرض الفن الفوتوغرافي

هل يستطع الوفا لجم لسانه

الملك محمد السادس يتابع من السعودية دعم اتفاق الشراكة المغربي الخليجي

الملك محمد السادس في قطر لتعزيز الشراكة بين البلدين

المغرب هو الفضاء "الأكثر استقرارا وأمنا" في إفريقيا بالنسبة للمستثمرين الأوروبيين المزيد: http:/

فرنسا ترمي بكل ثقلها لدعم سياسة الأوراش الكبرى في المغرب

الشيخ حسن الكتاني : كلمة مراجعات تشعرني بالاكتئاب

الأزمة تدفع الإسبان للهجرة نحو شمال المغرب

الملك محمد السادس يؤكد أن الهدف من التنمية هو العدالة الاجتماعية

المنتدى العربي الثاني لاسترداد الأموال يدعو إلى مواصلة التعاون رغم الصعوبات المرتبطة بإجراءات الاستر

المنتدى العربي الثاني لاسترداد الأموال يرحب بإنشاء مجموعات العمل المعنية باسترداد الأموال

البيان المشترك الصادر عن لقاء القمة بين الملك محمد السادس وباراك أوباما





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

“البام” يطوي صفحة الخلاف ويقبل باللجنة التحضيرية

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

تأجل محاكمة "الهاكرز" ضمن شبكة "حمزة مون بيبي"

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

هيئة نقابية ترصد الحصيلة الاجتماعية المخجلة لحكومة العثماني

 
اقتصاد

اطاك المغرب ترسم صورة سوداء عن المخطط الاخضر

 
البحث بالموقع
 
أجندة

شبكة المقاهي الثقافية تنظم ملتقاها الجهوي بسيدي قاسم

 
في الذاكرة

رجال من حرب اكتوبر

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

بطولة الأندية العربية: الرجاء البيضاوي يقترب من التأهل لنصف النهائي

 
مغاربة العالم

ألمانيا تقرر ترحيل مئات المغاربة خلال سنة 2020

 
الصحراء اليوم

الأمم المتحدة تحذر البوليساريو من عرقلة مرور "رالي أفريقيا" بمعبر الكركرات

 

   للنشر في الموقع 

[email protected] 

اتصل بنا 

[email protected]

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية